38,131
إجمالي عدد المستفيدين حتى الآن
200,000
هدفنا لعام 2025
38+
شركاؤنا

هدفنا

تمكين الشباب الإماراتي والعربي من خلال التعليم، لتحقيق الازدهار والمساهمة في نهضة المنطقة العربية.

نسعى إلى بناء شراكات راسخة من أجل تطوير حلول تعليمية مبتكرة ومستدامة.

قصتنا

إن طلب العلم لا يتعلق فقط بالإنجاز الشخصي، بل هو جزء من مسؤوليتنا المجتمعية والدينية كعرب ومسلمين.

آمل أن تساعد هذه المؤسسة الشباب الإماراتي والعربي على تحقيق مساعيهم في تحصيل العلم وليكونوا قادرين بدورهم على مساعدة غيرهم.

عبد الله الغرير، مؤسس مؤسسة عبد الله الغرير للتعليم

قيمنا

R

النتائج

إحداث تغيير طويل المدى وقابل للقياس في المنطقة العربية من خلال التعليم.

I

الابتكار

استكشاف الأفكار والتحلي بالجرأة في نهجنا لتصميم حلول تعليمية من شأنها مواجهة تحديات الواقع.

S

تضافر الجهود

التعاون مع مختلف أصحاب المصلحة بصدق وشفافية لخدمة المنطقة العربية على نحو أفضل من خلال الحلول التعليمية.

E

التميز

التطور والتحسين المستمر من أجل الوصول إلى أعلى المعايير بالنسبة لنا ولأصحاب المصلحة في آنٍ واحد.

عملنا

التعليم عبر الإنترنت

المنح الدراسية

تنمية مهارات الشباب
وتهيئتهم لسوق العمل

العمل
الخيري الاستراتيجي

أثرنا

إجمالي عدد المستفيدين

0

حتى الآن

0

هدفنا لعام 2025

يشمل إجمالي عدد الطلاب الحائزين على المنح الدراسية، وكذلك المستفيدين من البرامج الأخرى (برنامج الغرير لطلبة العلوم والتكنولوجيا، وبرنامج الغرير لطلبة للتعليم المفتوح، وبرنامج الماجستير المصغر بالتعاون مع معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، وبرنامج الغرير للمفكرين اليافعين، ومعسكر التدريب المكثف للريادة في الابتكار من معهــد ماساتشوســتس للتكنولوجيــا، وبرنامج التحضير للالتحاق بالجامعات الأمريكية بالشراكة مع مؤسسة “الأمديست”، وغيرها من برامج تنمية القدرات).

شركاؤنا

0 +

بوابة المعرفة

أبرز المقالات

منصة إلكترونية تساعد الطلاب العرب على اكتساب مهارات النجاح في الدراسة والعمل

ربما تكون الفرص المتاحة للطلاب لتحسين تعليمهم العالي وآفاقهم المهنية ضئيلة في العالم العربي، حيث تؤكد العديد من المدارس على العمل داخل الفصول الدراسية ونتائج الامتحانات وتفشل […]

التقرير الأولي: مراجعة أول عامين لنا

التعليم يؤثر على جميع جوانب حياتنا اليومية، فهو يساهم في التنمية البشرية والاقتصادية والاجتماعية، ويمكِّن قادة المستقبل. منذ ثلاثة أعوام، أعلن والدي عن وقف ثلث ثروته لمؤسسة عبدالله الغرير […]

سبيل المضي قدمًا: تعاون بين أصحاب مصلحة متعددين لتعزيز التعلم المدمج في العالم العربي

  يسرّ مؤسسة عبد الله الغرير للتعليم ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا أن يقدما لكم دراسة بعنوان: «سبيل المضي قدمًا: تعاون بين أصحاب مصلحة متعددين لتعزيز التعلم المدمج في […]

الاستثمار في مواهب الغد: دراسة بشأن استعداد الشباب العربي الجامعي والمهني

يتمحور نشاط مؤسسة عبد الله الغرير للتعليم حول الشباب العربي الذي هو مصب اهتمامنا. والأعوام القليلة التي قدمنا فيها المنح الدراسية، كانت كافية لنتعرف فيها على صفات […]