خمسة أسباب للتقدم بطلب للالتحاق ببرامج جامعة ولاية أريزونا لشهادات الماجستير عبر الإنترنت

أدوات النجاح

في هذه المقالة، ستكتشف لِمَ تُعتبر جامعة ولاية أريزونا الجامعة الأكثر ابتكاراً في الولايات المتحدة الأميركية، والأسباب الخمسة للتقدم بطلب للالتحاق ببرامجها لشهادات الماجستير عبر الإنترنت.

هل سبق لك أن فكرت في التقدم بطلب للالتحاق ببرنامج دراسة عبر الإنترنت ولكنك اخترت عدم القيام بذلك لأنك لم تكن متأكداً من جودته؟ أو هل كنت قلقاً بشأن نظرة أصحاب العمل للشهادات عبر الإنترنت؟ أو ربما اعتقدت أن التعلم عبر الإنترنت غير تقليدي للغاية؟

تواصلنا مع فيل ريجيير، عميد جامعة ولاية أريزونا للمبادرات التعليمية والمدير التنفيذي لـ " EdPlus"، وليا لوميل، مساعدة نائب الرئيس والمديرة التنفيذية للعمليات في "Edplus"، لدحض بعض الأفكار الخاطئة حول التعلم عبر الإنترنت. وقد أوضح كلاهما أيضاً أسباب اعتبار جامعة ولاية أريزونا التي تقدم بعض أنجح برامج الماجستير عبر الإنترنت، الجامعةَ الأكثر ابتكاراً في الولايات المتحدة الأميركية. 

  1. تُعتبر شهادات الدراسة عبر الإنترنت وشهادات الدراسة في الحرم الجامعي من جامعة ولاية أريزونا متساوية من حيث الجودة- لا يوجد فرق بين برامج الماجستير للدراسة عبر الإنترنت وبرامج الدراسة في الحرم الجامعي التي تقدمها جامعة ولاية أريزونا من حيث جودة المحتوى والمنهاج والنتائج والمقاييس ودقة عملية قبول الطلاب. يتم تطوير برامج جامعة ولاية أريزونا عبر الإنترنت داخلياً من قبل أعضاء هيئة البحوث ويُحدث محتواها بانتظام، مما يعكس أحدث الأفكار في كل تخصص.
     
  2. تحصل على نفس الدبلوم الذي يحصل عليه الطلاب الذين يدرسون في الحرم الجامعي- بعد إتمامك برنامج الماجستير عبر الإنترنت في جامعة ولاية أريزونا، تحصل على نفس الدبلوم الذي يحصل عليه أي طالب درس في الحرم الجامعي، وهي شهادة بأن نوعَي التعلم متعادلان.
     
  3. تُتاح لك إمكانية التواصل بواسطة أدوات عالية الجودة مع الأساتذة والطلاب الآخرين- طورت جامعة ولاية أريزونا العديد من الأدوات المبتكرة لضمان تفاعلك مع أساتذتك وزملائك في الدراسة، حتى إن لم تكن م في الحرم الجامعي. وتشمل تلك الأدوات منتدى إلكتروني للمناقشة حول محتوى المقرر التعليمي، ومنصة على الإنترنت تتيح مناقشات شبيهة بتلك التي تدور في أروقة الجامعة بين الطلاب، ومنصة "Pitch"، للرسائل الفورية التي تسمح للطلاب التواصل مع المدربين والمستشارين، وغيرهم من الباحثين والمعلمين في أي وقت.
     
  4. تستفيد من نصائح "مستشار في مجال تحقيق النجاح" لإرشادك طوال مسارك الأكاديمي- سواء أكنت تدرس في الحرم الجامعي أو عبر الإنترنت، فمن المعروف أن الجامعات لديها أنظمة معقدة. لهذا السبب، تعيّن جامعة ولاية أريزونا لجميع طلاب الماجستير عبر الإنترنت "مستشاراً في مجال تحقيق النجاح" يرشدهم طوال مسارهم الأكاديمي لضمان حصولهم على الدعم في احتياجاتهم غير الأكاديمية، مثل التكيف مع الدراسة عبر الإنترنت، والحفاظ على التوازن بين الحياة والعمل (خصوصاً إذا كانوا يعملون و/أو لديهم مسؤوليات أُخرى)، والتخطيط للنجاح بعد الحصول على الشهادة.
     
  5. تُعد معدلات إتمام الشهادة عبر الإنترنت في جامعة ولاية أريزونا من أعلى المعدلات في العالم- تفتخر جامعة ولاية أريزونا بمعدلاتها العالية في استبقاء الطلاب وتخرجهم من برامج الماجستير عبر الإنترنت، وبعضها يصل إلى 90 في المئة أو أكثر. ويعود ذلك إلى الدقة في عملية القبول وإلى الجهود التي تبذلها الجامعة لتزويد الطلاب بالأدوات الصحيحة والدعم الذي يحتاجون إليه للنجاح. كما يترجم هذا النجاح في مكان العمل، حيث يحصل 87% من خريجي جامعة ولاية أريزونا على عروض عمل خلال 90 يوماً من تخرجهم.

تُعتبر متابعة برنامج الماجستير عبر الإنترنت في جامعة ولاية أريزونا فرصة قيمة لتحقيق تعليم عالي الجودة من أي مكان تختاره. وعلى الرغم من أن تجربة تعلم سابقة عبر الإنترنت غير مطلوبة للتقدم بطلب، فإن نوع الدراسة هذا يتطلب نضوجاً وانضباطاً ومثابرة. وقد تكون هذه البرامج الخيار الأنسب للشباب الجادين في تطوير ذاتهم، والذين يحول التزامهم المهني أو أسباب مختلفة أخرى دون قدرتهم على السفر. 

لمشاهدة الفيديو الكامل عن الأسئلة والأجوبة مع فيل وليا من جامعة ولاية أريزونا، إضغط هنا.

لمزيد من المعلومات عن برنامج منحة مؤسسة عبدالله الغرير للتعليم لشهادات الماجستير عبر الإنترنت في جامعة ولاية أريزونا، إضغط هنا.

ابق على اتصال

احصل على أحدث إعلاناتنا

التسجيل